Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..
سجل دخولك لمتابعة هذا  
الفارس العربي

موضوع للنقاش تعدد مصادر السلاح

المشاركات الموصى بها

2120148493__.jpg.0c4d07f06903da68c55c537453617607.jpg
السلام عليكم
 
لطالما نجد بين دفتي هذا المنتدى وتعليقا على الكثير من الصفقات العسكريه للدول العربيه بأن تنويع مصادر التسليح هو ضروره لتجنب الضغوط التي يفرضها البلد المصنع للسلاح على البلد الزبون 
لكن في الجانب الاخر من المعادله : هل وجود اسلحه من عدة مناشئ هو امر صحيح من الناحيه اللوجستيه ( توفير الطواقم التشغيليه وفرق الصيانه وقطع الغيار )
فما هي آرائكم بهذا الصدد؟

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

فى البدايه التنوع مطلوب طبعا حتى لا تقع الدوله المقصوده تحت رحمه الدوله المصنعه  او المصدره للسلاح  ولنا فى مصر عبره بما حدث بعد 30 يونيو مع الولايات المتحده  من منع قطع غيار الاف 16 الى احتجاز الاباتشى الى تاخير استلام البلوك 52 وكذلك ايقاف ارسال اجزاء من الابرامز ادت الى وقف تصنيعها او تجميعها 
ولكن
كذلك فعل الاتحاد السوفيتى مع مصر قديما مع مصر فى مشروع المقاتله الوطنيه  فى الستينات لصالح الميج 21 حيث اشترطو علينا ايقاف تطويرها والا لن تصل الميج 21 ومعظم سلاحنا وقتها كان سوفيتى مما وضعنا تحت رحمتهم تماما  واضطرنا لايقاف مشروعنا الوطنى
لذلك

الحل من وجهه نظرى هو التصنيع نبدا  بالذخائر ثم المحركات والرادارات وسبايك المعادن ...لانحتاج لصنع مقاتله كامله...ماسبق سيصل بنا لصنع كل المعدات الحربيه...ولكت الغرب وروسيا والصين لن يسمحولنا بالاستقلال فى التصنيع ولنا مماحدث مع محمد على وعبد الناصر عبره
لذلك لابد من سلاح ردع قوى مع وجود واظهار الاراده السياسيه لاستخدامه فى حاله الاعتداء علينااثناء الوقت اللازم للوصول لقدره تصنيع ماسبق
الخلاصه...النووى حياه او موت لينا سواء شراء او تصنيع حتى لو متنا من الجوع كما فعلت باكستان
 

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

أولا احي صاحب الموضوع على هذا النقاش الجميل واتمنى من كل اعضائنا المشاركة الفعالة في الموضوع

ثاينا احب ان اتكلم بالنسبة لمصر فقرار تنويع مصادر تسليحها هو قرار صعب لا تستطيعه سوى جيوش محدودة على مستوى العالم فتشكيلة السلاح وتوظيفه لتحقيق أعلى كفاءة ممكنة عملية معقدة للغاية وتعتمد على عوامل أشد تعقيدا خارجيا وداخليا وتتحكم فيها عشرات العناصر والمتغيرات وتشترك فيها الجوانب السياسية والاقتصادية فضلا عن التاريخية والجغرافية، وكذلك الإمكانات البشرية والمادية، إضافة للعقيدتين القتالية والعسكرية وكذلك يتطلب الامر توافر المدارس العسكرية والتدريبة المختلفة لكل سلاح وهذا يعتبر عباً ثقيلا على ميزانية الدولة ولكن بالنسبة لي هذا ارحم من ان تتحكم فيك اي قوى دولية كما حذث من قبل نرجع ونقول ان تنويع مصادر السلاح بتطلب ايضاً خرات في هذا الشأن وهذا ما يتوفر لدي الجيش المصري فتغير العقيدة القتالية لدينا من شرقية إلى غربية ثم العكس ثم الاثنين معاً هذا اعطى للجيش المصري افضلية وخبرات كبيرة وواسعة وللعلم ليس كل دولة تستطيع عمل ذلك ولنا بقية بإذن الله تحياتي لكاتب الموضوع . 

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

زائر
إضافة رد جديد ....

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

سجل دخولك لمتابعة هذا  

×
×
  • أضف جديد...