Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

المشاركات الموصى بها

لماذا الفريم لمصر و المزيد عن النسخة الفرنسية و الايطالية

 

 

1704894470_.jpg.479b8ef08851e685e1c1ca2fcc2b03bd.jpg

 

 

اولا تصميم الفرقاطة الفريم ، ولماذا وقع اختيار البحرية المصرية عليها ؟

 

* أول نقطة غاية في الأهمية والحيوية ، وهي البصمة الرادارية والحرارية والصوتية والمرئية والمغناطيسية للفرقاطة ، وبمعنى آخر يعني قدرة الفرقاطة على مقاومة وسائل الرصد المختلفة سواء الرادارات او المستشعرات الحرارية او الكهروبصرية او السونارات والاجهزة عالية الحساسية للتغيرات في المجال المغناطيسي .

 

1) البصمة الرادارية :

الفرنسيون معروف انهم كان لهم السبق والباع الطويل في تقنية التصميمات الشبحية المقاومة للرادارات في سفنهم والتي ظهرت لأول مرة وثمثّلت في الفرقاطة الشهيرة " لافاييت La Fayette-class Frigate " من منتصف التسعينيات ، حيث اعتمدوا على تقليل الانحاناءات في تركيبة الهيكل العلوي Superstructure وبزوايا مُشتّتة للإشعاع الراداري

، مع استخدام الطلاء الماص للإشعاع الراداري RAM Radar Absorbent Material ، وكذلك استخدام المواد المُركبّة Composite Materials المُختلطة من الياف الزجاج والخشب ومواد اخرى تمتلك صلابة المعدن مع خفة الوزن ومقاومة النار ، وأيضا دفن واخفاء الاسلحة والمستشعرات الالكترونية في هيكل السفينة ، ومنذ ذك الحين اتبعت باقي دول العالم نفس التصميم في انتاج سفنها القتالية الجديدة .

 

وطبعا واعتمادا على خبرتهم وباعهم الطويل في هذا المجال ، ابدع الفرنسيون في التصميم الشبحي للفرقاطة فريم وحصلت على تصميم انسيابي ومواد اكثر امتصاصا وتشتيتا للإشعاع الراداري .

 

2) البصمة الحرارية :

تماما كما حدث مع البصمة الرادارية ، تمتعت الفرقاطة بقدرة متكاملة لتقليل وعزل الانبعاثات الحرارية من خلال الطلاء المانع لامتصاص حرارة اشعة الشمس والتي تتسبب في رفع درجة حرارة الهيكل الخارجي ، وكذلك استخدام تقنية بناء الهيكل المزدوج بحيث يكون هناك طبقة ثانية داخلية من الهيكل منفصلة عن الطبقة الخارجية ومهمتها عزل الانبعاثات الحرارية ومنعها من التسلل للطبقة الخارجية .

 

المحرك نفسه يتم تبريده بواسطة مياه البحر لتقليل انبعاثاته الحرارية مع فلترة كاملة للعوادم المنبعثة منه وفصل المواد الغير سامة منها وتصريفها من فتحات مخصصة في اسفل السفينة وباقي المواد السامة يتم تصريفها من المدخنة .

 

3) البصمة الصوتية :

الفرقاطة فريم تُعتبر وبدون ادنى مبالغة قاتلا صامتا من الدرجة الأولى للغواصات وهي أصلا مُخصصة لهذه النوعية من المهام ( نسخة مكافحة الغواصات ASW Anti-Submarine Warfare وهي نفس النسخة المصرية ) وذلك بفضل محركات الديزل الكهربية والغازية المدمجة CODLAG Combined Diesel-Electric & Gas حيث يتم توصيل نواقل حركة ومحركات كهربية بالمراوح الدافعة للسفينة مما يمنحها قدرة الدوران بأقل معدل من الاهزازات وبالتالي بصمة صوتية شديدة الانخفاض ، والبحريات الوحيدة التي تستخدم هذه التقنية المتقدمة ومشتقاتها الجديدة ( الدفع الكهربي المُدمج IEP Integrated Electric Propulsion ) هي البحرية الفرنسية ( فرقاطات FREMM ) والبريطانية ( فرقاطات Type-23 ومدمرات Type-45 وفرقاطات Type-26 المستقبلة ) والإيطالية ( فرقاطات FREMM ) والأمريكية ( مدمرات Zumwalt ) والألمانية ( فرقاطات F-125 ) وتتميز ايضا بتكاليف تشغيل اقتصادية وكذلك عدد مرات صيانة اقل .

وهناك أيضا أحدث التقنيات على الإطلاق والمستخدمة لقتل الفقاقيع الناتجة عن حركة شفرات المراوح الدافعة للسفينة ، وذلك عن طريق فتحات اسفل السفينة تقوم بإطلاق فقاقيع اضافية ترتطم بالفقاقيع الناتجة عن دوران الشفرات لتلغي بعضها بعضا ، وهذه التقنية المتطورة لا تعمل إلا على فرقاطات FREMM الفرنسية و Meko ( مستقبلا ) وF-125 الألمانية والروس في طور التجارب عليها حاليا .

 

4) البصمة المغناطيسية :

الفرقاطة فريم تتمتع شأنها شأن باقي السفن الحربية الحديثة بتقنية الغاء المغناطيسية Deperming / Degaussing باستخدام ملف كهربي Coil معدني ( نحاس ) يحيط بهيكل السفينة يسري فيه تيار كهربي يقوم بإلغاء المجال المغناطيسي الناتج عن المعادن الداحلة في تركيب هيكل السفينة وهذا يساعد بشدة في الهروب من المستشعرات عالية الحساسية للشذوذ في المجال المغناطيسي MAD Magnetic Anomaly Detector الموجودة بطائرات ومروحيات الدورية البحرية وكذلك الألغام البحرية المغنايطسية ، حيث ان المعادن الداخلة في تركيب هياكل السفن معروف انها بطبيعتها تخلق مجالا مغناطيسيا مع حركة السفينة نتيجة للتفاعل المغناطيسي الميكانيكي Magneto-mechanical مع الحقل المغناطيسي للأرض نظرا لأن هذه المعادن مصدها باطن الارض نفسها ، وبالتالي تولّّد بصمة مغناطيسية واضحة للسفينة ، وهذه التقنية متاحة لدى صانعي السفن الحربية في انحاء العالم .

 

5) البصمة البصرية :

الفرقاطة تتمتع شأنها شأن باقي السفن الحربية الحديثة بارتفاع قليل فوق سطح البحر وتصميم يضمن حجم ليس ضخما مع استخدام انواع خاصة من الطلاء الغير عاكس للضوء وبألوان تتناسب مع البيئة البحرية لتقليل فرص الرصد من قبل منظومات المراقبة الكهروبصرية البحرية على متن السفن والطائرات والغواصات .

 

* ثاني نقطة والتي لا مجال للجدال والتشكيك بها أن الفرقاطة تعتبر الأفضل على الاطلاق في مجال مكافحة الغواصات لنظرا لميزة المحرك ذات الضوضائية شديدة الانخفاض كما اسلفنا في جزئية البصمة الصوتية ولكن مضافا إلى ذلك امتلاك السفينة لسونارين من أفضل وأقوى أنظمة السونار المضادة للغواصات وهما :

 

1) السونار Thales UMS 4110 CL المثبّت اسفل مقدمة هيكل السفينة ، ويعمل بنمط سلبي وايجابي للكشف بعيد المدى في مختلف الظروف حتى السيئة منها ، ويقوم بالبحث عن الغواصات في زاوية 360 درجة حول السفينة وكذلك العوائق تحت الماء في زاوية 90 درجة أمام السفينة .

 

2) سونار CAPTAS 4 مقطور يعمل بنمط سلبي وايجابي يتم انزاله لكشف الغواصات حتى اعماق تصل الى 350 متر تحت سطح البحر وذات السرعات البطيئة والبصمة الشبحية ، ويوفر زاوية كشف وتغطية 360 درجة ، ويعمل في أسوأ الظروف البحرية ، ويعمل بالتوافق مع السونار المُثبّت اسفل مقدمة هيكل السفينة ، وستحصل كورفيتات جاويند المصرية على نسخته الخفيفة CAPTAS 2 حيث انها مخصصة للسفن ذات الازاحة الاقل من 3000 طن .

 

- أيضا سيعمل على متن الفرقاطة المروحية البحرية NH-90 NFH عالية التطور والتي تُعد واحدة من افضل المروحيات المضادة للغواصات في العالم ، والتي تمتلك انظمة رادار وسونار ومستشعرات عالية الدقة والحساسية لرصد الغواصات والسفن .

 

- وبذلك ستكون الفرقاطة فريم -بجانب كورفيتات جاويند مستقبلا- العدو الأول لغواصات دولفين الإسرائيلية ألمانية الصنع شبحية التصميم والتي تتمتع ببصمة صوتية ومغناطيسية شديدة الانخفاض وتُعد الذراع الطولى للبحرية الإسرائيلية ، وكذلك غواصات Type-214 / 209 التركية ألمانية الصنع ( مشتق منها الدولفين الاسرائيلية ) في حال حدوث اي توتر او نزاع حول حقول الغاز في البحر المتوسط .

 

* ثالث نقطة أن الفرقاطة تعد منصة Platform بحرية ممتازة ذات قابلية هائلة لاستيعاب اية تطويرات او اضافات الكترونية او تسليحية مستقبلية بفضل ازاحتها الكبيرة البالغة 6000 طن والتي تسمح لها بمزيد من الحمولة دون مشكلات ، بخلاف أنظمتها الألكترونية الاحدث من نوعها والمُجهزة للترقية والدمج مع الأنظمة المُنتظرة مستقبلا سواء الرادار الجديد Sea Fire 500 المشابه لرادار AN/SPY-1 الأمريكي العامل ضمن منظومة أيجيس AEGIS على السفن الحربية الأمريكية ، او صواريخ Aster 30 للدفاع الجوي بعيد المدى ، أو اية انظمة اخرى .

 

* الخلاصة أن الفرقاطة فريم هي تحفة تكنولوجية بكل المقاييس بدءا من بنيتها الهيكلية ومرورا بتجهيزات الاعاشة الداحلية وانتهاءا بأنظمتها الألكترونية بقدراتها القتالية وتستحق كل يورو تم انفاقه عليها ، وبالتالي لم يكن اختيار البحرية المصرية لها آتيا من فراغ ، فالقوات المسلحة المصرية كانت ولازالت وستظل الأفضل في اختيار مايناسبها من تسليح وبأفضل المواصفات العالمية المتاحة والممكنة .

 

 

ثانيا الفرنسية الفريم  المعروفة بإسم " فريم أكيتين FREMM Aquitaine

 

 

838393036_.thumb.jpg.24f7b8ac60707904d76fa2df43fee0ec.jpg

 

 

 

ترمز " FREMM " الى عبارة " الفرقاطة الاوروبية متعددة المهام Frégate Européenne Multi-Mission باللغة الفرنسية و Fregata Europea Multi-Missione باللغة الايطالية "

 

 

الفريم فرقاطة متعددة مهام شبحية التصميم من انتاج مجموعة DCNS Direction des Constructions Navales الفرنسية للصناعات البحرية والمصنعة للكورفيت جاويند Gowind الذي تعاقدت عليه البحرية المصرية بعدد 4 + 2 اضافيين مستقبلا مع نقل تكنولوجيا البناء الى ترسانة الاسكندرية البحرية بخلاف فرقاطة فريم أيضا . كما تشارك مجموعة Fincantieri الايطالية لبناء السفن في تصنيع هذه الفرقاطة لصالح البحرية الايطالية .

 

 

ظهرت الفرقاطة لأول مرة عام 2007 ودخلت الخدمة الرسمية لدى البحرية الفرنسية عام 2012 ولدى البحرية الايطالية عام 2013 .

 

 

الفرقاطة توجد منها 3 فئات منها نسخة مكافحة الغواصات ASW Anti-Submarine Warfare و نسخة الدفاع الجوي AAW Anti-Air Warfare و نسخة الاغراض العامة GP General Purpose ( خاصة بالبحرية الايطالية ) .

 

 

نسخة الدفاع الجوي تحمل اسم " فريم فريدا FREMM FREDA " حيث تشير " FREDA " الى العبارة " فرقاطة الدفاع الجوي Fregates de Défense Aériennes " وتعرف ايضا باسم " المدى الموسَع ER Extended Range " حيث تمتلك صواريخ دفاع جوي طويلة المدى .

 

 

- البحرية الفرنسية طلبت 8 فرقاطات لأغراض مكافحة الغواصات ( 6 فرقاطات ) والدفاع الجوي ( فرقاطتين ) وقد استلمت 3 قطع حتى الان اولها الفرقاطة " أكيتين Aquitaine " ودخلت الخدمة الرسمية في 23 نوفمبر 2012 والثانية الفرقاطة " نورماندي Normandie " وكانت قيد التجارب البحرية استعدادا لدخولها الخدمة الرسمية في القريب العاجل ولكن تعاقدت عليها البحرية المصرية وجاري تعديلها وتجهيزها طبقا للمواصفات المصرية ( تظهر صورتها أمامكم ) وأما الثالثة الفرقاطة " بروفونس Provence " وهي قيد التجارب البحرية وستدخل الخدمة الرسمية في 2015 والرابعة والخامسة قيد البناء الان .

 

 

- البحرية الفرنسية كانت طموحاتها تصل الى 17 فرقاطة ثم مالبث ان انخفض العدد الى 11 فرقاطة ولكن انخفض العدد مرة اخرى الى 8 فرقاطات بسبب الازمة الاقتصادية والتكاليف المتزايدة على الميزانية الدفاعية .

 

 

- تبلغ ازاحتها ( وزنها ) 6000 طن و يصل طولها الى 142 متر و سرعتها 50 كم / ساعة و مداها 11 الف كم و عدد افراد الطاقم 145 فرد .

 

 

* التجهيز الإلكتروني ( قيادة - رصد - حرب إلكترونية ) :

 

 

 

- منظومة SENIT لإدارة المعارك Combat Management System المسؤول عن ادارة كافة انظمة الرصد والقتال في السفينة للتعامل مع كافة الاهداف والتهديدات والرد عليها في وقت قياسي .

 

 

- نظام المعلومات SIC 21 للقيادة والتحكم Command & Control Information System

 

 

- الرادار الفرنسي Héraklès البالغ مداه 250 كم ولكن بحلول عام 2018 سيدخل الرادار Thales Sea Fire 500 الخدمة الرسمية ويبلغ مداه 400 كم ( شبيه للرادار الامريكي AN/SPY-1 العامل لدى البحرية الامريكية ) ذات نطاق الكشف الدائري البالغ 360 درجة وتقنية مصفوفة المسح الالكتروني الإيجابي النشط AESA Active Electronically Scanned Array والذي يتيح قدرة اطلاق صواريخ استر-30 بكامل مداها الفعّال البالغ 100 كم حيث ان الرادار الحالي لا يمكنه اطلاقها بكامل مداها بخلاف أنه يُطلق صواريخ استر-15 البالغ مداها 30 كم ،

 

 

- رادارين TERMA SCANTER 2001 للملاحة البحرية

 

 

- منظومة SAGEM -VIGY للمراقبة والتهديف والتحكم في الاسلحة كهروبصريا Electro-Optical Fire Control System في مختلف الظروف.

 

 

- منظومة ARTEMIS للرصد والتتبع الحراري بالاشعة تحت الحمراء IRST Infrared Search & Track

 

 

- نظام الانذار المبكر ALTESSE -C المسؤول عن اعتراض الاتصالات COMINT Communication Intelligence وتحديد موقعها واتجاهها وخطورتها .

 

 

- نظام الانذار المبكر VAGILE المسؤول عن اعتراض اشارات الرادار ELINT Electronic Intelligence وتحديد موقعها واتجاهها وخطورتها .

 

 

- سونار Thales UMS 4110 CL مثبّت في هيكل السفينة يعمل بنمط سلبي وايجابي للكشف بعيد المدى في مختلف الظروف حتى السيئة .

 

 

- سونار CAPTAS 4 / UMS 4249 مجرور يعمل بنمط سلبي وايجابي يتم انزاله لكشف الغواصات حتى الاعماق الكبيرة وذات السرعات البطيئة والبصمة الشبحية .

 

 

- منظومة Sagem NGDS شديدة التطور للدفاع الذاتي ضد مختلف التهديدات سواء الطوربيدات أو الصواريخ المضادة للسفن حيث تطلق التدابير الواقية والوسائل الخداعية المضللة للصواريخ والطوربيدات حيث تطلق الشراك الخداعية المُضللة للرادار RF Decoy والأشعة تحت الحمراء IR Decoy والليزر Laser Decoy بخلاف الشراك الصوتية المُضللة والمُغرية للطوربيدات Active Seduction, Confusion, Delusion or Distraction .

 

 

- نظام NETTUNO 4100 للتشويش الالكتروني النشط ضد مختلف الرادارات ووسائل التوجيه للصواريخ .

 

 

* التجهيز القتالي :

 

 

 

- مدفع OTO Melara 76 Rapid Fire إيطالي عيار 76 مم يبلغ مداه 20 كم وتبلغ كثافته النيرانية 120 طلقة / دقيقة ويطلق قذائف DART الذكية الموجهة فائقة السرعة المضادة للاهداف الجوية حيث تبلغ سرعة اطلاقها 1200 متر / ثانية ويمكنها الوصول الى مسافة 5 كم في خلال 5 ثواني فقط ويمكنها التصدي لأهداف جوية شديدة الانخفاض يصل ارتفاعها الى 2 متر فقط فوق سطح البحر بخلاف قذائف Vulcano الذكية الموجهة بمنظومة GPS مع منظومة توجيه بالاشعة تحت الحمراء او الليزر للمرحلة النهائية قبل اصابة الهدف وبلغ مداها 40 كم ( القذيفة قيد التطوير للعمل على المدفع ) .

 

 

- منظومة الاطلاق الرأسي VLS Vertical Launching System من النوع A43 تمتلك 16 خلية لاطلاق صواريخ Aster-15 للدفاع الجوي يبلغ مداها 30 كم وتصل الى ارتفاع 13 كم ويحتوي على باحث راداري نشط مع رأس حربي ذات نمط قتل الهدف بالتصادم المباشر Hit-to-Kill ويمتلك فوهات الدفع الموجه TVC Thrust Vectoring Control لزيادة القدرة على المناورة ويمنكه اسقاط كافة الاهداف الجوية شاملة المقاتلات والطائرات بدون طيار والصواريخ الجوالة والذخائر الذكية والصواريخ المضادة للرادار حتى الاهداف الشبحية .

 

 

- منظومة الاطلاق الرأسي من النوع A70 تمتلك 16 خلية لاطلاق صواريخ Naval SCALP النسخة البحرية من الصاروخ الجوال المُطلق جوا SCALP EG ويبلغ مداها 1000 كم ( خاصة بالبحرية الفرنسية فقط ولكن طبقا لعدة مصادر فإن هذه الصواريخ تدخل في تسليح النسخة المصرية وغير معروف هل تم تعديل مداها او كيف تم التحايل على اتفاقة MTCR التي تمنع تصدير صواريخ مداها اكبر من 300 كم وننتظر مزيدا من المعلومات بهذا الخصوص ) ويمتلك هذا الصاروخ قدرة هائلة على اختراق التحصينات تصل الى 10 متر في الخرسانة و45 متر في التراب والصخور .

 

 

- نسخة الدفاع الجوي FREMM FREDA ستُستبدل فيها منظومة A70 الخاصة بصواريخ Naval SCALP بمنظونة A50 ذات الـ16 خلية لاطلاق صواريخ Aster-30 للدفاع الجوي بعيد المدى يبلغ مداها 100 كلم و تصل الى ارتفاع 20 كلم ليصبح المجموع 32 خلية اطلاق لصواريخ الدفاع الجوي ( بإضافة الـ16 خلية الخاصة بمنظومة A43 المذكورة اعلاه ) .

 

 

- 8 صواريخ اكسوسيت الفرنسية الجوالة مضادة للسفن من الجيل الثالث MM-40 Exocet Block III مع قدرة الهجوم ضد الاهداف البرية الساحلية ويبلغ مداها 180 كلم

 

 

- مدفعين Nexter Narwhal عيار 20 ملم يعملان بالتحكم عن بعد للقتال ضد الاهداف الجوية والبحرية المقتربة

 

 

- قاذفين للطوربيدات مزودين بعدد 19 طوربيد مضاد للغواصات من النسخة MU-90 يبلغ مداه 23 كلم ويصل الى عمق 1000 متر

 

 

- رشاشين ثقيلين عيار 12.7 ملم

 

 

- مروحية NH-90 فرنسية مضادة للغواصات

 

 

 

 

 

 

 

ثالثا الإيطالية " فريم FREMM " والتي تحمل اسم " بيرجاميني Bergamini class "

 

 

662085612_.jpg.b739c1b474fcca3f1d20d1afdaa74c54.jpg

 

 

وتحديدا نسخة " الاغراض العامة GP General Purpose " حيث توجد نسخة اخرى مخصصة لمكافحة الغواصات ASW Anti-Subamrine Warfare .

 

 

من الخيارات الممتازة جدا للبحرية المصرية كفرقاطة مرافقة وحماية لحاملتي الميسترال,

 

 

تبلغ ازاحتها 6900 طن وطولها 144.6 متر وعرضها 20 متر وسرعتها القصوى 56 كم / ساعة ومداها الاقصى 12.4 ألف كم ويبلغ عدد افراد الطاقم 145 فرد وتتسع لـ200 فرد بحد اقصى .

 

 

تتميز الفريم الايطالية برادار مصفوفة المسح الإلكتروني النشط AESA طراز KRONOS MFRA ثلاثي الابعاد 3D القادر على القيام بمهام البحث الجوي والبحري وتتبع الاهداف الجوية ذات المقطع الراداري المنخفض متضمنة الصواريخ الجوالة الطائرة بنمط الملاصقة لسطح البحر Sea Skimming Missile وتوجيه الصواريخ المضادة للطائرات طراز Aster-15 / 30 بفاعلية كاملة بقدرة توجيه 16 صاروخ Aster في وقت واحد ضد الهجمات الصاروخية الكثيفة ، ويمكنه القيام بأكثر من 300 عملية تتبع في وقت واحد ويبلغ مداه الاقصى للمسح الراداري حوالي 300 كم .

 

 

* تسليح نسخة الاغراض العامة من الفريم الايطالية

 

 

- مدفع Oto Melara عيار 127 في المقدمة والمعروف حاليا بإسم " نظام البركان 127/64 LW - VULCANO SYSTEM " والذي يتكون من المدفع + نظام التلقيم الالي للذخيرة + نظام التحكم النيراني + ذخيرة البركان Vuclano ، ويبلغ المدى النيراني +100 كم باستخدام هذه الذخائر الذكية المزودة بمنظومة الملاحة بالقصور الذاتي والقمر الصناعي GPS / INS المضادة للسفن والاهداف البرية ( يبلغ المدى الاقصى للقذائف التقليدية 30 كم اما قذاف البركان الغير موجهة وذات المدى المُوسّع BER Ballistic Extended Range مداها حوالي 60 كم ) وتبلغ الكثافة النيرانية 32 قذيفة / دقيقة .

 

 

- مدفع Oto Melara عيار 76 مم في المؤخرة اعلى حظيرة المروحيات والمعروف حاليا بإسم " 76/62 SUPER RAPID " المضاد للاهداف الجوية والبحرية، حيث يستخدم القذاف التقليدية ذات المدى البالغ 16 كم ( 6 كم ضد الصواريخ المقتربة ) او القذائف طراز SAPOMER ذات المدى المُحسّن البالغ 20 كم، بالاضافة الى قذاف DART / STRALES الذكية الموجّهة بموجات الراديو والمضادة للصواريخ المُقتربة حيث تستطيع القيام بالمناورات العنيفة حتى 40G ويصل مداها الى 8 كم ( هذه الميزة تمنح المدفع قدرة العمل كمنظومة دفاع مضادة للتهديدات الجوية المقتربة CIWS Close-in Weapon System )، واخيرا قذائف البركان Vulcano المضادة للسفن والاهداف البرية والموجهة بمنظومة الملاحة بالقصور الذاتي والقمر الصناعي INS / GPS ويبلغ مداها 40 كم، وتبلغ الكثافة النيرانية للمدفع 120 قذيفة / دقيقة .

 

 

- 16 خلية اطلاق رأسي للصواريخ VLS Vertical Launch System طراز Sylver A50 وهناك مكان مُخصص لاضافة 16 خلية اخرى عند الحاجة ليصبح العدد 32 خلية . وتتسلح بصواريخ Aster من النسخ :

 

 

# صاروخ Aster 15 متوسط المدى ويصل مداه الى 30 كم واقصى ارتفاع 13 كم .

 

 

# صاروخ Aster 30 بعيد المدى ويصل مداه الى 120 كم واقصى ارتفاع 20 كم ويمكنه اسقاط الصواريخ الباليستية التكتيكية-قصيرة المدى المُطلقة من مسافة 600 كم، والتطوير المستقبلي سيجعله قادرا على اسقاط الصواريخ الباليستية قصيرة-متوسط المدى المُطلقة من مسافة 1500 كم .

 

 

وتتميز الصواريخ بالقدرة الهائلة على المناورة وتحمل التشويش الالكتروني مع البواحث الرادارية النشطة التي تمنحها قدرة رصد الاهداف الشبحية وقدرة اصابة الاهداف بنمط القتل بالتصادم المباشر Hit-to-Kill .

 

 

- 8 صواريخ Otomat Mk 2 Block IV جوّال مضاد للسفن والاهداف البرية الساحلية يصل مداه الى 180+ كم ويمكنه الطيران بنمط الملاصقة لسطح البحر Sea Skimming مع قدرة هائلة على تحمل التشويش الالكتروني عالي الكثافة واتخاذ المناورات والتدابير الوقائية لمراوغة وسائل الدفاع الجوي قبل اصابة الهدف ويمتلك منظومة الملاحة بالقصور الذاتي والرادار النشط والقمر الصناعي GPS ويزن رأسه الحربي 210 كج .

 

 

- مدفعين Oerlikon KBA عيار 25 مم اوتوماتيكي للدفاع ضد التهديدات البحرية والجوية المقتربة وتبلغ كثافته النيرانية 650 طلقة / دقيقة ويبلغ مداه المؤثر ضد الاهداف الجوية 2 كم .

 

 

- قاذفين ثلاثيين طراز Eurotorp B515 عيار 324 مم لإطلاق طوربيدات MU90 المضادة للغواصات والسفن ويبلغ مداها 10 كم على سرعة 93 كم / ساعة او 23 كم على سرعة 54 كم / ساعة ويصل الى عمق 1000 متر تحت سطح البحر .

 

 

- مروحية بحرية ثقيلة طراز NH90 او AW101 .

 

 

 

 

 

 

 

 

مجمع و منقول من عده مصادر اهمها Thunderbolt

 

 

 

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

موضوع مميز جدا أحييك على النقل و التجميع

 

 

معلومات ممتازه و شامله 

 

 

تحياتي 

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

موضوع جميل ياكبير

 

 

واضح جدا ان مصر تعاقدت مع الفريم لكشف ومنع اي هجوم للغواصات داخل المياه المصرية

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

 

موضوع جميل ياكبير

 

 

واضح جدا ان مصر تعاقدت مع الفريم لكشف ومنع اي هجوم للغواصات داخل المياه المصرية

 

 

تعتبر الفريم من أفضل بل أقوى الفرقاطات في محاربة الغواصات، نتيجة لعدة عوامل ، و خاصة أجهزة السونار التي تتوفر عليها فالفرقاطة فريم في الحقيقة تحمل إثنين من أجهزة السونارات :

 

1- السونار الثابت

 

- من نوع UMS 4110 CL تنتجه شركة Thales يوجد في مقدمة السفينة :

 

- يتميز بالكفاءة العالية و المدى الطويل في كافة الظروف الجوية و يعمل على الترددات المنخفضة و يحقق حماية دائمة ضد الطوربيدات و الألغام و العوائق البحرية الطبيعية .

 

- مدى الكشف البعيد يسمح بإستدعاء الدعم من المروحيات المتخصصة في حرب الغواصات .

 

- و بما أن السونار متوافق مع أغلب أجهزة السونار الحديثة الأخرى ، العاملة على التردد المنخفض ، فهذا يمكن من تحقيق تعاون بينها بهدف تغطية أفضل لمحيط العمليات و تظهر فائدة ذلك اكثر خلال عمليات المرافقة و حماية القطع البحرية الضخمة و الثمينة .

12799135_523902381113894_4879997978751346264_n.jpg.038d9102a23ff8540f54d945883d0976.jpg

 

 

 

2- السونار المقطور

 

- سونار من نوع CAPTAS-4 من إنتاج شركة Thales :

 

- هذا السونار مخصص لكشف الغواصات الصامتة ، و ذلك بفضل مداه الكبير و قدرته على تغيير عمق نشره ، فكما هو معلوم فإن درجة الملوحة و الحرارة و الضغط كلها عوامل تؤثر على موجات السونار ، و تقلل من كفاءته في كشف سفن الأعماق لذلك جاء هذا النوع من السونار و المعروف ب (VDS (Variable Depth Sonar بحيث يمكن تعديل مستوى غوصه بهدف تحقيق أمثل النتائج .

 

- هذا السونار يتميز بخاصية الإطلاق و الإستعادة التلقائية دون الحاجة لتدخل العنصر البشري ، و هذا يؤدي بالضرورة إلى تقليص عدد طاقم التشغيل و ساعات التدرب على تشغيله .

 

- و على غرار السونار الثابت ، الذي تم تزويد الفريم به فإن هذا السونار أيضاً يتميز بمدى كشف كبير جداً و متوافق مع أجهزة السونار الحديثة المستعملة حول العالم ، و التي تعتمد الترددات المنخفضة .

 

 

 

1915734_523934811110651_8707490812033603836_n.jpg.2f245f5a573e162fc0abfb21a56931ba.jpg

 

 

بالاضافة الى دفع كهربائي hybride يضمن تقليل البصمة الصوتية ، و خصوصاً خلال الحرب ضد الغواصات .

 

 

 

كل المعدات و الأجهزة التي تصدر ضوضاء تم وضعها على حوامل مطاطية تمتص الإهتزازات و تمنعها من الوصول إلى أرضية الفرقاطة و بالتالي الإنتشار في المياه و إلتقاطها من قبل الغواصات و السفن المعادية .

 

 

AHMED XIV - EGY ARMY

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

 

تعتبر الفريم من أفضل بل أقوى الفرقاطات في محاربة الغواصات، نتيجة لعدة عوامل ، و خاصة أجهزة السونار التي تتوفر عليها فالفرقاطة فريم في الحقيقة تحمل إثنين من أجهزة السونارات :

 

1- السونار الثابت

 

- من نوع UMS 4110 CL تنتجه شركة Thales يوجد في مقدمة السفينة :

 

- يتميز بالكفاءة العالية و المدى الطويل في كافة الظروف الجوية و يعمل على الترددات المنخفضة و يحقق حماية دائمة ضد الطوربيدات و الألغام و العوائق البحرية الطبيعية .

 

- مدى الكشف البعيد يسمح بإستدعاء الدعم من المروحيات المتخصصة في حرب الغواصات .

 

- و بما أن السونار متوافق مع أغلب أجهزة السونار الحديثة الأخرى ، العاملة على التردد المنخفض ، فهذا يمكن من تحقيق تعاون بينها بهدف تغطية أفضل لمحيط العمليات و تظهر فائدة ذلك اكثر خلال عمليات المرافقة و حماية القطع البحرية الضخمة و الثمينة .

[ATTACH]3980.IPB[/ATTACH]

 

 

 

2- السونار المقطور

 

- سونار من نوع CAPTAS-4 من إنتاج شركة Thales :

 

- هذا السونار مخصص لكشف الغواصات الصامتة ، و ذلك بفضل مداه الكبير و قدرته على تغيير عمق نشره ، فكما هو معلوم فإن درجة الملوحة و الحرارة و الضغط كلها عوامل تؤثر على موجات السونار ، و تقلل من كفاءته في كشف سفن الأعماق لذلك جاء هذا النوع من السونار و المعروف ب (VDS (Variable Depth Sonar بحيث يمكن تعديل مستوى غوصه بهدف تحقيق أمثل النتائج .

 

- هذا السونار يتميز بخاصية الإطلاق و الإستعادة التلقائية دون الحاجة لتدخل العنصر البشري ، و هذا يؤدي بالضرورة إلى تقليص عدد طاقم التشغيل و ساعات التدرب على تشغيله .

 

- و على غرار السونار الثابت ، الذي تم تزويد الفريم به فإن هذا السونار أيضاً يتميز بمدى كشف كبير جداً و متوافق مع أجهزة السونار الحديثة المستعملة حول العالم ، و التي تعتمد الترددات المنخفضة .

 

 

 

[ATTACH]3979.IPB[/ATTACH]

 

 

بالاضافة الى دفع كهربائي hybride يضمن تقليل البصمة الصوتية ، و خصوصاً خلال الحرب ضد الغواصات .

 

 

 

كل المعدات و الأجهزة التي تصدر ضوضاء تم وضعها على حوامل مطاطية تمتص الإهتزازات و تمنعها من الوصول إلى أرضية الفرقاطة و بالتالي الإنتشار في المياه و إلتقاطها من قبل الغواصات و السفن المعادية .

 

 

AHMED XIV - EGY ARMY

 

 

تسلم ياوحش علي معلوماتك 

 

 

فعلا اللمسة الفرنسية والاعتمادية التي توجد في الفريم تجعلها خيار صعب لاي  تشكيل بحري معادي 

 

 

مع اضافة قوة اضافية من كورفيتات الجويند مع مروحيات مكافحة الغوصات مع غواصات قزمية شبه شبحية  

 

 

كله هاتلاقيه في قواتنا البحرية  

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

إنضم إلينا لإضافة تعليقك ...

يجب أن تكون أحد أعضاء هذا المنتدي لتتمكن من إضافة تعليق و التفاعل مع الموضوع.

إنشاء حساب

الإنضمام للمنتدى لا يستغرق سوي دقيقة واحدة !

تسجيل حساب جديد !

تسجيل الدخول

هل أنت عضو مسجل لدينا بالفعل؟ سجل دخولك هنا.

تسجيل الدخول الآن

×