Jump to content
Search In
  • خيارات أكثر ..
البحث عن النتائج التي ..
البحث في ..

مرحباً بك إلى المنتدى العربي للعلوم العسكرية!

إذا كنت مهتم بالعلوم و الأخبار العسكرية ، فضلاً قم بالإنضمام إلى الموقع لتعم الفائدة.

المشاركات الموصى بها

 الحرب نشبت بسبب رفض الأسد مد أنابيب"النفط والغاز" القطرية عبر أراضيه

 

 

·       السعودية وتركيا قاموا بشكل متعمد بتسهيل مرور المتطرفين إلى سوريا

 

 

·       هذه اللعبة الدموية مستمرة فى سوريا منذ 4 سنوات ونتج عنها 400 ألف قتيل

 

 

·       فى أوروبا يصفون الأسد بـ "الرجل السيئ فى دمشق" ولايتحدثون عن النفط والغاز

 

 

·       خدعونا وأوهمونا أن ما يحدث فى سوريا من أجل تغيير النظام

 

 

·       السعودية وقطر والناتو سلّحوا جبهة النصرة والجيش الحر والقاعدة لتدمير سوريا

 

 

·       الناتو يخدعنا ويقف بجانب المتطرفين ويصفهم بالثوار

 

 

 

 

 

يومًا بعد يوم، تطل الحقيقة برأسها فى الصراع السورى، لتوجه صفعة قاسية إلى تجار الدماء، وتفضح خداعهم، وتكشف أن مساندتهم للمجموعات المسلحة فى سوريا ليس من باب الحرب المذهبية، بل لتنفيذ مطامعهم وأجندتهم الخاصة، وهو الأمر الذى أدركته مصر، فانحازت إلى كل ما من شأنه الحفاظ على وحدة البلد العربى الشقيق، ضد المؤامرات التى تحاك ضده وتنفذها جماعات إرهابية مسلحة، وهو الموقف الذى أغضب حلفاء الشر، فكالوا الاتهامات للقاهرة، وبدأوا فى مسلسل "الكيد السياسى" للضغط عليها وإغاظتها.

 

 

18326-%25D8%25AE%25D8%25A8%25D9%258A%25D8%25B1-%25D8%25A7%25D8%25B3%25D8%25AA%25D8%25B1%25D8%25A7%25D8%25AA%25D9%258A%25D8%25AC%25D9%2589-%25D8%25B3%25D9%2588%25D9%258A%25D8%25B3%25D8%25B1%25D9%2589.jpg&key=f1c25f19854e7e3b7829b256f3fe4e78ba21a5c0e790182d695e17eda46813c3

 

 

وجاء تحليل خبير استراتيجى سويسرى، ألقاه فى ندوة حاشدة بمدينة زيورخ السويسرية عن أسباب وخفايا الحرب فى سوريا، ليؤكد بالأدلة القاطعة أن الدماء السورية التى سالت أنهاراً، كانت حصاد مؤامرة مكتملة الأركان، خطط لها أصحاب المصالح، لتدمير دولة عربية كبيرة، وحسب كلامه ،شارك فى المؤامرة قطر والسعودية وتركيا، ومعهم من القوى الغربية أمريكا وبريطانيا وفرنسا، لتمزيق أوصال دولة عربية كانت تؤرق إسرائيل، وتمثل ثقلاً فى ميزان القوى العربية.

 

 

77788-%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2585%25D9%2584%25D9%2583-%25D8%25B3%25D9%2584%25D9%2585%25D8%25A7%25D9%2586.jpg&key=f5c255442ba81d26b613b2ee030e127cbeba3a4445b1c29d458d301f9381d782

 

 

وسرد الخبير الاستراتيجى بشكل مبسط خبايا وأسباب الحرب السورية، حيث بدأ كلامه للحضور قائلاً: "أود أن أشرح لكم عن الحرب فى سوريا، لأن غالبية الناس لم تعد تفهم شيئًا عن هذه الحرب، فعندما نتحدث عن سوريا يجب أن نفهم أن البلد فى فوضى كبيرة، وأنا شخصياً لم أعد أفهم شيئًا، فالجميع يتم قصفهم ولا أعرف لماذا؟"، بشكل أساسى أستطيع أن أقول لكم تحليلى عن هذه الحرب، فى رأيى أن الأمر يتعلق بشكل أساسى من دون مفاجأة بـ"النفط والغاز"، حيث يوجد فى الخليج الفارسى حقل للغاز، يعتبر أكبر حقل للغاز فى العالم، القطريون لديهم جزء من هذا الحقل، وقاموا فى عام 2009 - أى قبل سنتين من اندلاع الحرب فى سوريا - بالاتفاق مع الأتراك على إنشاء ومد أنابيب الغاز والنفط من هذا الحقل عبر السعودية وعبر سوريا حتى تصل إلى تركيا ومنها تتجه إلى الأسواق الأوروبية، لأنهم يريدون بيع الغاز لدول أوروبا، لتصل لجميع المدن الأوروبية، كمدينة زيورخ هذه مثلاً، وهو الأمر الذى يجنون به أموالاً طائلة، ولكن ظهرت لهم مشكلة، فعندما أراد القطريون والسعوديون مد خط الأنابيب عبر سوريا لم يسمح الرئيس الأسد بمد الخط عبر أراضى بلاده، وقال لهم "لا".

 

 

63317-%25D8%25B3%25D9%2588%25D8%25B1%25D9%258A%25D8%25A7.jpg&key=445368ee126ef00541f0d4ddcdf53afcfe6e0690c1b05c2740046e5ef68d2d77

 

 

وأضاف الخبير الاستراتيجى السويسرى: "رفض الأسد فجر مشكلة كبيرة لقطر والسعودية وتركيا، ولم يجدوا ذلك جيدًا لأن إيران تمتلك حصة تقدر بالنصف بنفس حقل الغاز، فهو حقل لديه مخرج من الجانبين وكل بلد لديه مدخل لهذا الحقل، وتعمل كل من إيران وقطر من أجل تعظيم ما تستخرجه من الحقل، وتتسابقان على الضخ السريع فى الأسواق، وبالتالى تريد كلتا الدولتين تصدير ما تستخرجه حتى تقوم باستخراج غيره، وتلقت إيران موافقة الأسد على بناء خط الأنابيب لضخ الغاز إلى أسواق أوروبا، حيث سألوه فأجاب بـ"نعم"، ولذلك تريد إيران الإبقاء على سلطة الأسد، فيما تحاول قطر والسعودية إسقاطها.. هذا كل شىء".

 

 

37803-%25D8%25AA%25D9%2585%25D9%258A%25D9%2585.jpg&key=184cc05f623cce53c24854bc497002b55b401df10ae5debcefa57b57dc8e4a7d

 

 

واستطرد الخبير الاستراتيجى السويسرى، فى محاضرته بزيورخ: "إذا أردتم التعمق أكثر فى المشكلة لديكم من الخلف الأمريكان والبريطانيين الذين قرروا إسقاط الأسد أيضًا، وهذا يعنى أن هناك من جهة تحالف الناتو الممثل ببريطانيا وأمريكا وفرنسا الذين يريدون إسقاط الأسد، بالتعاون مع الممالك الخليجية قطر والسعودية وكذلك تركيا وهم دول "سُنِّية"، وفى الجانب المقابل لديكم الحلف الشيعى المتمثل فى إيران مع حزب الله الذين يريدون الإبقاء على العلويين وحكم الأسد، وكذلك الروس يريدون أيضًا الإبقاء على سلطة الأسد لأن لديهم قاعدتين عسكريتين فى سوريا، كما أن الروس كذلك لا يريدون أن يأتى الغاز القطرى إلى السوق الأوروبية، لأنه كما يعرف كل واحد منكم الغاز الروسى يضخ هنا".

 

 

48620-%25D8%25AC%25D9%2588%25D9%2586-%25D9%2583%25D9%258A%25D8%25B1%25D9%2589.jpg&key=1310161207dfe5b9958913d90daca5e09b79107d8867c2bcdde7307be43924fd

 

 

واستكمل شرحه عن الحرب السورية قائلاً: "توجد أشياء كثيرة يجدها المرء معقدة لكنها تكون معقدة عندما يكون المرء محتارًا، يمكنكم وصف ذلك بالشىء المعقد، حيث تم خداعكم منذ البداية وإيهامكم أن الأمر متعلق بتغيير النظام والديمقراطية، لكن الأساس فى هذه الحرب هى الاستراتيجية الجغرافية والنفط والغاز، ولذلك لدينا التحالف السنى المتمثل فى قطر والسعودية وتركيا، إضافة إلى بريطانيا وأمريكا وفرنسا، دول حلف الناتو، وفى الجهة الأخرى روسيا وإيران وحزب الله والأسد، وهذه اللعبة مستمرة منذ 4 سنوات، ونتج عنها 400 ألف قتيل".

 

 

51244-%25D8%25A7%25D8%25B1%25D8%25AF%25D9%2588%25D8%25BA%25D8%25A7%25D9%2586.jpg&key=22816a6eed7665bf6d286b934e4d8151927f7255fb36c5aff4ffbec408091a22

 

 

وواصل الخبير السويسرى كشفه لخبايا وأسباب الحرب السورية قائلاً: "عندنا فى سويسرا وكذلك عندكم فى ألمانيا، كما ألاحظ، يتم وصف الأسد بأنه سيئ، أو "الرجل السيئ فى دمشق"، لكن لا أحد يسمع شيئًا عن "النفط والغاز"، حيث تم الإيهام منذ البداية، أن التدخل فى سوريا لم يتم إلا بعدما حدث قتل فى الشعب السورى ولكن هذا الأمر خدعة وليس صحيحًا، فالسعودية بشكل أساسى وتركيا قاما بشكل متعمد بتسهيل مرور المتطرفين إلى سوريا، ودعمهم من أجل تدمير الجانب السورى من الداخل، وهذا نجح إلى حد كبير، حيث تم تدمير مدن وأحياء كاملة فى سوريا، فعندما تعطى المتطرفين والإرهابيين أسلحة وتطلب منهم القتل تستطيع تدمير أى بلد، وهذا حصل أيضًا فى الحرب الليبية عام 2011 عندما أطاحوا بالقذافى، حيث امتلكوا أسلحة كثيرة تم إرسالها إليهم عبر تركيا من قاعدة انجرليك العسكرية، وتم تسليح جبهة النصرة والجيش الحر، وكذلك القاعدة فى سوريا، وتمت الخدعة عندما وصفوا هؤلاء على أنهم ثوار، ومفهوم ثوار لدينا ليس سيئًا - لأن جيمس تين كان أيضا ثائرًا - لكن أن يصبح المتطرف ثائرًا فهذا غريب، أليس كذلك، والأغرب من ذلك أن دول الناتو "أمريكا وبريطانيا وفرنسا" يقفون إلى جانب هؤلاء الذين يقال عليهم ثوارًا، أى يقفون إلى جانب المتطرفين، وعندما يكتشف الناس هذا الأمر يصبح لدينا نار فوق السقف، أى أن الأمر خطير جدًا، لأن المفروض أن الناتو يكافح المتطرفين ، كما يقولوا لنا دائمًا".

 

 

76902-%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25AF%25D9%2585%25D8%25A7%25D8%25B1-%25D9%2581%25D9%2589-%25D8%25B3%25D9%2588%25D8%25B1%25D9%258A%25D8%25A7.jpg&key=a2084d40d2571faf8bb9f5878739c2242cf8a8f54e743a362afbcf41f1f4d500

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

للاسف كل ماتم ذكره حقيقى ....

 

 

المال دائما هو سبب اشعال الحروب ...دائما رجال المال هم من يحركون رجال السياسه من خلف الكواليس.

 

[ATTACH]32235.IPB[/ATTACH]

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

اكبر نكتة بشرية عندما تدعى دول ملكية حكمها وراثى مبنى على القبيلة و العشيرة والعائلة انها تتدخل فى شئون الغير لحماية الديمقراطية و الحرية وحقوق الأنسان اما النكتة الأكبر ان تجد من يصدق هذا الهراء.

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

القطريين والايرانيين بيتحاربو عشان من فيهم يمد خط الغاز لاوروبا لان صاحب الخط يضمن استخراج دائم للغاز من المخزون المشترك بينما الطرف التانى هايستخرج نسبه اقل وبالتالى صاحب الخط لاوروبا هايستحوذ على النسبه الاعظم والربح الاكبر

 

 

.

 

 

 

-قطر بعتت الارهابيين لسوريا بالتعاون مع تركيا (مع ان ايران بردو انبوبها كان هايمر فى تركيا بس التوافق السياسى خلى الاولويه لقطر)  " حتى الان السعوديه بره الليله "

-ايران دافعت عن حليفها ( الانبوب بتاعها فى الحقيقه ) وبعتت ميليشيات حزب الله ثم الحرس الثورى يدعم الاسد

 

 

-هنا السعوديه شافت العفريت ايران دخلت هى كمان الحرب بحجه المد الشيعى ومشروع ايران فى المنطقه وبتاع وطبعا جابت الاسياد الامريكان

 

 

-هنا روسيا اتدخلت لما امريكا كانت على وشك الدخول فى الحرب(ضرب سوريا بحجه الكيماوى) عشان مصالحها الموجوده مسبقا فى سوريا (طرطوس)

 

 

-الحرب طولت وسوريا اتدمرت ومبقاش ينفع فيها انبوب ولا نيله وبشار قرب يكسبها

 

 

-تركيا لاقت ان مفيهاش انبوب من ناحيه قطر شافت مصلحتها التانيه مع روسيا ووقعت انبوب السيل الجنوبى وفضت نفسها تحل مشكله الاكراد وب...صت الخلايجه بعد ماستفادت من فلوسهم والى قدرت تسرقه من سوريا (نفط - مصانع حلب - استثمارات رجال الاعمال السوريين)

 

 

 

-روسيا ضمنت مصالحها والقاعده بقت قاعدتين (واتنين فى اتنين فى اتنين) وضمنت وجودها على الساحل عشان لو اى انبوب ايرانى مستقبلا يبقى بشروط روسيا 

 

 

-امريكا والغرب خلص من جيش كان ممكن يضايق اسرائيل مستقبلا

 

 

-الشعب السورى اتشرد

 

 

-طال عمرك اتخزوق

 

 

..

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

 

الى مستغرب منه ليه الاردن شارك فى حاجه زى دى ؟

 

قصور في الرؤية السياسية وطمعا في الدعم المادي من الخليج

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

قصور في الرؤية السياسية وطمعا في الدعم المادي من الخليج

 

 

 

باعو سوريا بملاليم 

 

 

واحنا بنعمل ايه فى اليمن

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

رسائل خالد صلاح لإيقاظ شعوب شبه الجزيرة العربية بـ على هوى مصر: بعض الحكام أهدروا 400 مليار دولار على حرب خاسرة.. ومصير سوريا تحدده دول أخرى.. القوة ليست بالمال.. والانقسام والانشقاق يحصد ثماره العدو

 

 

 

أكد الكاتب الصحفى خالد صلاح، رئيس مجلس إدارة وتحرير "اليوم السابع"، أن الأحداث السورية تحولت إلى شأن محلى لشدة تأثيرها على الأوضاع المصرية ولم تعد مجرد شأن عربى فقط، منتقدا السياسات التى اتخذتها بعض دول الخليج تجاه هذه القضية ودعم الجماعات المسلحة بمليارات الدولارات، التى أنفقت هباء فى حرب خاسرة، يحدد مصيرها الآن دول أخرى دون أدنى رأى للدول العربية التى تحملت تكلفة الحرب كاملة.

 

 

وأشار خالد صلاح، فى برنامجه "على هوى مصر" المذاع على فضائية النهار one، إلى أن قرار مجلس الأمن بشأن حلب، فرنسى وتشاورت حوله الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا فقط، ولم يعد للعالم العربى عن بكرة أبيه علاقة بالأمر نهائيًا، مستطردا أنه قرار يصب فى منطق مصر وإستراتيجيتها الأولى، التى بنيت على وقف إطلاق النار وراحة المدنيين، وبيان وزارة الخارجية ينص على إدانة مصر لأى طرف من الطرفين سيستخدم العنف خلال عمليات التهدئة.

 

 

وطالب رئيس مجلس إدارة وتحرير اليوم السابع، الحكام العرب والشعوب العربية، بالاستيقاظ والانتباه للأموال التى صرفت قائلا: "عاوز الحكام العرب يصحوا، خاصة أشقائنا المتورطين صرفوا 300 أو 400 مليار دولار وراحوا فشوش"، متابعا أن هناك بلدان عربية شقيقة تسقط فى نفس الأخطاء، التى وقعنا فيها منذ سنوات ما بعد الاحتلال واستقلال الأمة العربية، ووصلنا ليكون تفتيت الأمة على أيدى بلدان عربية وحكام عرب.

 

 

وأشار إلى أن من يحدد مصير سوريا حاليا هم الروس والأتراك والإيرانيين، وجميع الأموال والمليارات التى أنفقتها البلاد العربية، وكان يمكن أن تنفق على مسيرة التنمية فى العالم العربى أو استزراع أراضيهم الصحراوية "أنفقت هباءً"، متابعا: "لا توجد دولة عربية واحدة من بلدان الجزيرة العربية من التى كانت تتخذ موقفا مشددا ضد بشار الأسد، وتمويل عمليات مسلحة، لها أى دور الآن على طاولة التفاوض".

 

 

واستكمل خالد صلاح حديثه: "الرئيس الأمريكى المنتخب دونالد ترامب أخبر دول الخليج أنه فى حال بدء عملية إعادة إعمار فى سوريا ستتحمل تكلفتها الدول العربية، وفى حال استكمال الحرب سيتحمل التكلفة أيضا الدول العربية، مضيفا: "بنقول ده عشان هذه هى النهايات المأساوية نتيجة الانقسام العربى، هذا النوع من الانقسام والانشقاق الذى يحصد ثماره فقط العدو أو الأجنبى".

 

 

ووجه رئيس تحرير اليوم السابع، حديثه للشعوب العربية قائلًا: "انتبهوا وادعوكم لسؤال أنفسكم، لماذا أنفقنا كل هذه المليارات من الدولارات على حرب خاسرة، ثم كيف لم تضمن هذه البلدان لنفسنها أن تلعب دورا أكبر من كونها واحد جيبه فيه فلوس بيدفع"، مضيفا أن الروس والأتراك والإيرانيين هم من يحسم مصير سوريا الفترة المقبلة، فيما اتخذ القرار بشأن سوريا فى مجلس الأمن الفرنسيين والروس والأمريكان.

 

 

وأكد أن الأمم المتحدة عندما أصدرت القرار بشأن سوريا، وضعت فيه أن يكون هناك دوريات تراقب خروج المدنيين لضمان أمنهم، رفضت البلدان العربية التى مولت الحرب فى سوريا أن تشارك فى أى أنشطة لها علاقة بخروج المدنيين، مضيفًا: "هما بيبكوا على السوريين فقط.. مولوا الحرب وخسروا فيها والغرب كله ما يهمهوش إحنا نولع طالما إسرائيل كسبانة، والبلاد إللى دفعت قطر ومن معها إللى مولوا الحرب فى سوريا وسلحوا داعش وجبهة النصرة ضد بشار الأسد، ولما انتصر بشار فضلوا يبكوا على المدنيين، ولما جه وقت مساعدتهم على الخروج ما اشتركوش فى القرار وقالوا مش هنشترك فى العمليات بتاعة الأمم المتحدة!، يعنى فلوسكم راحت هدر ولا جابت انتصار سياسى ولا عسكرى ولا حتى انتصار أخلاقى".

 

 

وتساءل الكاتب الصحفى عن سبب إنفاق الأموال منذ البداية؟ متابعًا: "هو ليه هذه المنطقة من أيام معركة الجمل لحد دلوقتى واقعين فى بعض؟ ولما نيجى نتأمل المشهد ده فعلا الواحد يكاد يصل إلى يقين أن فكرة المؤامرة عربية"، مشيرا إلى تآمر الدول العرب على بعضهم البعض، فيما تابع أسئلته قائلًا: "لماذا لا توجد رقابة مالية على الأموال العربية التى أنفقت لقتل الأشقاء فى سوريا؟ أليس منك رجل رشيد ورؤية حكيمة تقول الفلوس دى اتصرفت فين؟ وليه شعوب عربية تنفق أموال لضرب شعوب عربية أخرى؟ وليه شعوب عربية تنفق أموال فى تمويل الإرهاب؟ وليه تشترى قنابل تضرب بيها عرب؟ وليه متشطرين على بعض؟ ما تتشطر على إيران وإسرائيل؟".

 

 

وشدد خالد صلاح، على ضرورة أن يتأمل الحكام العرب ما سلف ذكره سابقًا، لأن الدمار قد يلحق بمنطقة شبه الجزيرة العربية نتيجة الأموال التى تنفق بلا رقابة شعبية، ووفق طموحات زائفة، كما الاعتقاد بأن القدرة المالية تستطيع أن تكسر الأنظمة والشعوب وتقود المنطقة غير حقيقى، لاسيما أنه فشل فى اليمن وسوريا ولبنان وليبيا والمواجهة مع إيران، مضيفًا: "نريد من الحكام العرب ونتمنى بكل أدب وبكل أخلاق ومحبة لهذه الأمة أن يعيدوا ترتيب أولوياتهم، وهذه الأموال لا تضمن نفوذا، ومن يضمن النفوذ هى القيمة والرؤية والعروبية والحفاظ على تماسك هذه الأمة، مش تسخر الثروات فى حروب زائفة نتيجة وهم إنك تستطيع بالمال وحدة أن تقود المنطقة".

 

 

وأكد أن الانتصار الذى صنعه الجيش السورى رسالة قوية للحكام العرب وما يقومون به من تمويل الحروب فى المنطقة، وكذلك الانتصار الذى يحدث فى اليمن للمعسكر المضاد فى الحرب يؤكد نفس الأمور.

 

 

وأضاف أن هناك عقلا مغفلا عبر التاريخ يتصور أن التحالف مع القوى الأجنبية يقوى الشوكة فى داخل الدول العربية، متابعا باستنكار: "نفس الدور اللى لعبه والى عكا هو الدور اللى بتلعبه قطر، ونفس الغباء اللى اتعمل فى التاريخ العربى والإسلامى هو نفس الغباء اللى بيحصل دلوقتى فى الجزيرة العربية، ووهم القوى المزيفة بالمال أو وهم احتكار الحقيقة بالمذهب، ودى مشكلتنا، وإحنا مغفلين، واللى بيتآمر علينا إحنا نفسنا، وإحنا اللى كسرنا جيش العراق اللى كان هيقف ضد إسرائيل فى النهاية، وكسرنا جيش سوريا، وكسرنا اليمن، وكسرنا ليبيا، وكان كله عاوز يكسر مصر ولكن بفضل الله قائمة، وفى الآخر كسبوا من الشرق إيران ومن الجنوب إيران، ومن الشمال فى العراق وسوريا ولبنان إيران، وحاليا بيخسروا مصر! إيه الذكاء الكبير اللى فى الجزيرة والعربية ده؟"

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

 

رسائل خالد صلاح لإيقاظ شعوب شبه الجزيرة العربية بـ على هوى مصر: بعض الحكام أهدروا 400 مليار دولار على حرب خاسرة.. ومصير سوريا تحدده دول أخرى.. القوة ليست بالمال.. والانقسام والانشقاق يحصد ثماره العدو

 

 

 

أكد الكاتب الصحفى خالد صلاح، رئيس مجلس إدارة وتحرير "اليوم السابع"، أن الأحداث السورية تحولت إلى شأن محلى لشدة تأثيرها على الأوضاع المصرية ولم تعد مجرد شأن عربى فقط، منتقدا السياسات التى اتخذتها بعض دول الخليج تجاه هذه القضية ودعم الجماعات المسلحة بمليارات الدولارات، التى أنفقت هباء فى حرب خاسرة، يحدد مصيرها الآن دول أخرى دون أدنى رأى للدول العربية التى تحملت تكلفة الحرب كاملة.

 

 

وأشار خالد صلاح، فى برنامجه "على هوى مصر" المذاع على فضائية النهار one، إلى أن قرار مجلس الأمن بشأن حلب، فرنسى وتشاورت حوله الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا فقط، ولم يعد للعالم العربى عن بكرة أبيه علاقة بالأمر نهائيًا، مستطردا أنه قرار يصب فى منطق مصر وإستراتيجيتها الأولى، التى بنيت على وقف إطلاق النار وراحة المدنيين، وبيان وزارة الخارجية ينص على إدانة مصر لأى طرف من الطرفين سيستخدم العنف خلال عمليات التهدئة.

 

 

وطالب رئيس مجلس إدارة وتحرير اليوم السابع، الحكام العرب والشعوب العربية، بالاستيقاظ والانتباه للأموال التى صرفت قائلا: "عاوز الحكام العرب يصحوا، خاصة أشقائنا المتورطين صرفوا 300 أو 400 مليار دولار وراحوا فشوش"، متابعا أن هناك بلدان عربية شقيقة تسقط فى نفس الأخطاء، التى وقعنا فيها منذ سنوات ما بعد الاحتلال واستقلال الأمة العربية، ووصلنا ليكون تفتيت الأمة على أيدى بلدان عربية وحكام عرب.

 

 

وأشار إلى أن من يحدد مصير سوريا حاليا هم الروس والأتراك والإيرانيين، وجميع الأموال والمليارات التى أنفقتها البلاد العربية، وكان يمكن أن تنفق على مسيرة التنمية فى العالم العربى أو استزراع أراضيهم الصحراوية "أنفقت هباءً"، متابعا: "لا توجد دولة عربية واحدة من بلدان الجزيرة العربية من التى كانت تتخذ موقفا مشددا ضد بشار الأسد، وتمويل عمليات مسلحة، لها أى دور الآن على طاولة التفاوض".

 

 

واستكمل خالد صلاح حديثه: "الرئيس الأمريكى المنتخب دونالد ترامب أخبر دول الخليج أنه فى حال بدء عملية إعادة إعمار فى سوريا ستتحمل تكلفتها الدول العربية، وفى حال استكمال الحرب سيتحمل التكلفة أيضا الدول العربية، مضيفا: "بنقول ده عشان هذه هى النهايات المأساوية نتيجة الانقسام العربى، هذا النوع من الانقسام والانشقاق الذى يحصد ثماره فقط العدو أو الأجنبى".

 

 

ووجه رئيس تحرير اليوم السابع، حديثه للشعوب العربية قائلًا: "انتبهوا وادعوكم لسؤال أنفسكم، لماذا أنفقنا كل هذه المليارات من الدولارات على حرب خاسرة، ثم كيف لم تضمن هذه البلدان لنفسنها أن تلعب دورا أكبر من كونها واحد جيبه فيه فلوس بيدفع"، مضيفا أن الروس والأتراك والإيرانيين هم من يحسم مصير سوريا الفترة المقبلة، فيما اتخذ القرار بشأن سوريا فى مجلس الأمن الفرنسيين والروس والأمريكان.

 

 

وأكد أن الأمم المتحدة عندما أصدرت القرار بشأن سوريا، وضعت فيه أن يكون هناك دوريات تراقب خروج المدنيين لضمان أمنهم، رفضت البلدان العربية التى مولت الحرب فى سوريا أن تشارك فى أى أنشطة لها علاقة بخروج المدنيين، مضيفًا: "هما بيبكوا على السوريين فقط.. مولوا الحرب وخسروا فيها والغرب كله ما يهمهوش إحنا نولع طالما إسرائيل كسبانة، والبلاد إللى دفعت قطر ومن معها إللى مولوا الحرب فى سوريا وسلحوا داعش وجبهة النصرة ضد بشار الأسد، ولما انتصر بشار فضلوا يبكوا على المدنيين، ولما جه وقت مساعدتهم على الخروج ما اشتركوش فى القرار وقالوا مش هنشترك فى العمليات بتاعة الأمم المتحدة!، يعنى فلوسكم راحت هدر ولا جابت انتصار سياسى ولا عسكرى ولا حتى انتصار أخلاقى".

 

 

وتساءل الكاتب الصحفى عن سبب إنفاق الأموال منذ البداية؟ متابعًا: "هو ليه هذه المنطقة من أيام معركة الجمل لحد دلوقتى واقعين فى بعض؟ ولما نيجى نتأمل المشهد ده فعلا الواحد يكاد يصل إلى يقين أن فكرة المؤامرة عربية"، مشيرا إلى تآمر الدول العرب على بعضهم البعض، فيما تابع أسئلته قائلًا: "لماذا لا توجد رقابة مالية على الأموال العربية التى أنفقت لقتل الأشقاء فى سوريا؟ أليس منك رجل رشيد ورؤية حكيمة تقول الفلوس دى اتصرفت فين؟ وليه شعوب عربية تنفق أموال لضرب شعوب عربية أخرى؟ وليه شعوب عربية تنفق أموال فى تمويل الإرهاب؟ وليه تشترى قنابل تضرب بيها عرب؟ وليه متشطرين على بعض؟ ما تتشطر على إيران وإسرائيل؟".

 

 

وشدد خالد صلاح، على ضرورة أن يتأمل الحكام العرب ما سلف ذكره سابقًا، لأن الدمار قد يلحق بمنطقة شبه الجزيرة العربية نتيجة الأموال التى تنفق بلا رقابة شعبية، ووفق طموحات زائفة، كما الاعتقاد بأن القدرة المالية تستطيع أن تكسر الأنظمة والشعوب وتقود المنطقة غير حقيقى، لاسيما أنه فشل فى اليمن وسوريا ولبنان وليبيا والمواجهة مع إيران، مضيفًا: "نريد من الحكام العرب ونتمنى بكل أدب وبكل أخلاق ومحبة لهذه الأمة أن يعيدوا ترتيب أولوياتهم، وهذه الأموال لا تضمن نفوذا، ومن يضمن النفوذ هى القيمة والرؤية والعروبية والحفاظ على تماسك هذه الأمة، مش تسخر الثروات فى حروب زائفة نتيجة وهم إنك تستطيع بالمال وحدة أن تقود المنطقة".

 

 

وأكد أن الانتصار الذى صنعه الجيش السورى رسالة قوية للحكام العرب وما يقومون به من تمويل الحروب فى المنطقة، وكذلك الانتصار الذى يحدث فى اليمن للمعسكر المضاد فى الحرب يؤكد نفس الأمور.

 

 

وأضاف أن هناك عقلا مغفلا عبر التاريخ يتصور أن التحالف مع القوى الأجنبية يقوى الشوكة فى داخل الدول العربية، متابعا باستنكار: "نفس الدور اللى لعبه والى عكا هو الدور اللى بتلعبه قطر، ونفس الغباء اللى اتعمل فى التاريخ العربى والإسلامى هو نفس الغباء اللى بيحصل دلوقتى فى الجزيرة العربية، ووهم القوى المزيفة بالمال أو وهم احتكار الحقيقة بالمذهب، ودى مشكلتنا، وإحنا مغفلين، واللى بيتآمر علينا إحنا نفسنا، وإحنا اللى كسرنا جيش العراق اللى كان هيقف ضد إسرائيل فى النهاية، وكسرنا جيش سوريا، وكسرنا اليمن، وكسرنا ليبيا، وكان كله عاوز يكسر مصر ولكن بفضل الله قائمة، وفى الآخر كسبوا من الشرق إيران ومن الجنوب إيران، ومن الشمال فى العراق وسوريا ولبنان إيران، وحاليا بيخسروا مصر! إيه الذكاء الكبير اللى فى الجزيرة والعربية ده؟"

 

 

خالد صلاح مكسوف يقول انهم متبرعين خيانة وان الخيانة دينهم وعروبتهم وحياتهم والارهاب ليس اكثر من صورة مصغرة من بلادهم التي تحكم بقانون الارهاب باختصار هم دول ليسة اكثر من جماعة ارهابية عضو في الامم المتحده مثلها مثل اسرائيل وايران كلهم اوجه لعملة واحدة

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

الموضوع يفوق مسألة خط الأنابيب ,قرأت هذا المقال من عدة اشهر و هو يحوى الخطة برمتها بما فيها حرب اسعار البترول لتركيع روسيا بتخطيط امريكى و تنفيذ سعودى. يكشف المقال ايضا عن توقيتات اللقاءات التى تمت بين كيرى و الملك عبدالله والاتفاقات التى تمت. يصف المقال الخطة كلها بالغبية.

 

 

http://www.globalresearch.ca/the-secret-stupid-saudi-us-deal-on-syria/5410130

 

 

المقال طويل جدا و يحتاج لاختصار حتى يمكن تجميع ما فيه من تفاصيل. 

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

مقال اخر قديم من 2012 يثبت ان كل من له عقل فى هذا العالم يعلم الحقيقة من الكذب:

 

 

http://www.informationclearinghouse.info/article32576.htm

 

 

اهم جملة فى المقال:

 

 

" So let's assume the Emir is not exactly interested in turning Syria into Scandinavia. That opens the way to an inevitable motive - connected to, what else, Pipelineistan"

 

 

"وهكذا عند استبعاد ان امير قطر يرغب حقا فى تحويل سوريا الى سكاندنافيا, يفتح هذا الطريق لتفسير لا مفر منه متصل بماذا؟ بالطبع انابيب الغاز"

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

المشكلة ليست فقط في الانبوب ولكن في خروج مكامن الطاقة المستقبلية (الغاز) وكذلك طرق المرور من تحت ايدي الأمريكيين العصر الأمريكي بدأ بالسيطرة على حقول النفط والتحكم في الامدادات لمنافسيها مثل الصين واليابان و اوربا ...الروس والصينيون ادركوا اللعبة ولذلك تتحركان للسيطرة على منابع الغاز في العالم وما تفعله الصين في بحر الصين الجنوبي ما هو الا للسيطرة عل منابع الغاز فيه وسيحدث صدام عنيف هناك بين أمريكا والصين بسبب ان أمريكا تُحجم الصين عن طريق التحكم في امدادات الطاقة لكن لو سيطرت الصين على منابع بحر الصين الجنوبي سيشهد العالم معدلات نمو للعملاق الصيني فلكية وسيصبح خسارة أمريكا لموقعها على رأس النظام العالمي مسألة وقت . 

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

سبب انهاء الحرب في سوريا انها اصبح خطين الغاز الا عليهم الخناقة بلا قيمة بعد ان استبدلة اروبا هذا الخط بالخط االمصري الجديد فمصر بكل هدوء اخذت الخط منهم فلن يصدر الغاز القطري او الايراني لاروبا الا اذا باعو هذا الغاز لمصر مثلما فعلت قبرص واليونان وليبيا واسرائيل الا بتحاول تقدم لمصر اي شئ مقابل ان يدخل الغاز بتعها للانبوب المصري ضاعة فلوسك يا طويل العمر والاكبر من ذالك هو ان مصر ادخلة كل من الروس والنجليز والايطاليين والامريكان بحصص في هذا الانباوب من خلال استثمارتهم فاصبح خط عصي علي التدمير او التأمر وقريبا المانيا قادمة لكل من يتوهم قيادة المنطقة احضر كرستك وقلمك وتعلم السياسة من المدرسة المصرية لتعرف حجمك الحقيقي يمكن تقدر تنقذ نفسك 

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

"أردوغان ينبش قبر صلاح الدين".. الرئيس التركى يتخلى عن وعوده فى دمشق ويخذل حلفاء المنطقة.. وزراء خارجية أنقرة وموسكو وطهران يؤكدون سيادة الدولة السورية.. وواشنطن غاضبة و"دى مستورا" يطلق محادثات بـ"جنيف"

 

 

 

201612211225302530.jpg&key=bd8898c6d81e93c6e088b31879668e03f1559c03c59a8c5c2de9a33a7d696b3f

 

 

لمرة جديدة يحمل رجب طيب أردوغان الصدمة لمؤيديه والهاتفين باسمه من دول المنطقة والتيارات السياسة والمجموعات المتطرفة التى يغدق عليها الدعم والمعونة، فبينما تستمر رهانات الحلفاء الذين يرون فى "أردوغان" زعيمًا سياسيًّا ودينيًّا، واحتمالاً لإمبراطور يجمع تحت لوائه التنظيمات والميليشيات والمجموعات التى لا صاحب لها، لا يرى الرجل فى نفسه - وفق سياساته وممارساته العملية - إلا سياسيًّا براجماتيًّا، يسير باتجاه المصلحة بشكل مباشر، ولا قداسة لديه لوعد أو اتفاق أو التزام سابق، ومن هذه النقطة يمكنك رؤية موقفه تجاه سوريا خلال الفترة الأخيرة، والتحول الارتدادى الضخم الذى أصابه مؤخّرًا، وخلال أقل من 24 ساعة، ليحوله من حال إلى نقيضها، ومن التبشير بالصلاة فى المسجد الأموى وزيارة قبر صلاح الدين، فى إشارة لتمسكه بالحل العسكرى للأزمة ورفعه للواء القائد العسكرى صلاح الدين، إلى نقض الوعد ونبش القبر، وتبنى وجهة نظر موسكو فى سوريا، المنحازة للدولة السورية وجيشها الوطنى، والتى لم تكن انحيازات أردوغان ونظامه.

  29699-%25D9%2581%25D9%2584%25D8%25A7%25D8%25AF%25D9%258A%25D9%2585%25D9%258A%25D8%25B1-%25D8%25A8%25D9%2588%25D8%25AA%25D9%258A%25D9%2586.jpg&key=cad8b3f33a8ff9bd1ebbaa11fd2b8be7a38791143ed88b67c15d3c2f9da0fd19

تخلت تركيا عن حلفائها فى دول الخليج، خلال حضورها اجتماعًا لوزراء خارجية موسكو وطهران وأنقرة، أمس الثلاثاء، إذ أكد وزراء خارجية الدول الثلاثة استعدادهم لضمان الاتفاق المستقبلى بين الحكومة السورية والمعارضة، وذلك حسبما جاء فى بيان مشترك صدر عن اللقاء الذى جمع وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف، ونظيريه الإيرانى محمد جواد ظريف والتركى مولود جاويش أوغلو.

 

وذكر البيان الصادر عن وزراء الخارجية الثلاثة، أن "إيران وروسيا وتركيا تؤكد كليًّا احترامها لسيادة الجمهورية العربية السورية واستقلالها ووحدة وسلامة أراضيها، بصفتها دولة متعددة الأعراق والطوائف الدينية، وديمقراطية وعلمانية"، مشدّدين على قناعة دولهم بغياب حل عسكرى للنزاع السورى، واعترافها بأهمية دور الأمم المتحدة فى تسوية الأزمة، بناء على القرار 2254 الصادر عن مجلس الأمن الدولى.

 

وزراء الخارجية الثلاثة يرحبون بجهود إخلاء المدنيين من حلب

وجاء فى بيان وزراء الخارجية أيضًا، أن الدول الثلاثة تأخذ بعين الاعتبار قرارات المجموعة الدولية لدعم سوريا، وتحث جميع الدول على "تعاون نزيه من أجل إزالة الحواجز أمام تطبيق الاتفاقات الواردة فى هذه الوثائق"، وأن إيران وروسيا وتركيا ترحب بالجهود المشتركة فى شرق حلب، والتى من شأنها أن تسمح بإجراء إجلاء طوعى للمدنيين وإخراج مسلحى المعارضة من هناك.

 

كما ذكر الوزراء، أنهم يرحبون بإجلاء المدنيين الجزئى من "الفوعة" و"كفريا" و"الزبدانى" و"مضايا"، متمسكين بضرورة "ضمان استمرارية هذه العملية وسلامة إنجازها الأكيد"، ومعربين عن امتنانهم للصليب الأحمر الدولى ومنظمة الصحة العالمية على مساعدتهما فى إجراء عملية الإجلاء.

 

43486-%25D8%25AD%25D9%2584%25D8%25A8---%25D8%25B3%25D9%2588%25D8%25B1%25D9%258A%25D8%25A7.jpg&key=655f29b6a6553dc6dedc298d2025d2fa2934c854bb8b899af9e82d186dba4bca

 

وأعرب سيرجى لافروف وجواد ظريف وجاويش أوغلو، عن اعترافهم بأهمية توسيع نظام وقف إطلاق النار، وإمكانية وصول المساعدات الإنسانية وحرية تنقل السكان المدنيين فى أراضى سوريا، كما جاء فى أحد بنود البيان أن إيران وروسيا وتركيا تعرب عن استعدادها للمساعدة فى بلورة وضمان "الاتفاق قيد التفاوض المستقبلى بين حكومة سوريا والمعارضة"، داعين سائر البلدان ذات النفوذ على الأرض إلى "حذو حذوها".

 

 

اجتماع موسكو يؤكد على جهود الدول الثلاثة لمكافحة "داعش"

وعبر وزراء خارجية الدول الثلاثة عن قناعتهم العميقة بأن الاتفاق المذكور سيسهم فى إعطاء دافع ضرورى لاستئناف العملية السياسية فى سوريا، بناء على القرار 2254 لمجلس الأمن الدولى، آخذين بعين الاعتبار دعوة رئيس كازاخستان لإجراء لقاءات بهذا الشأن فى عاصمتها "أستانا"، وأخيرًا، أكد البيان عزم الدول الثلاثة على جمع جهودها فى مكافحة تنظيمى "داعش" و"جبهة النصرة" والعمل على فصل مجموعات المعارضة المسلحة عنهما.

  163137-%25D8%25AA%25D9%2586%25D8%25B8%25D9%258A%25D9%2585-%25D8%25AF%25D8%25A7%25D8%25B9%25D8%25B4.jpg&key=d9232e57638850dab4bbd2808d2ade02526297044c88b327d127a605e9caf69f

 

بيان وزراء خارجية روسيا وتركيا وإيران يمثل خيبة أمل للخليج

يمثل البيان الأخير الصادر عن الدول الثلاثة خيبة أمل كبيرة لدول الخليج، التى كانت تعتبر تركيا الحليف الأقرب لها تجاه موقفها من الأزمة السورية، فقد جاء فى نص البيان اعتراف تركيا باستقلالية وسيادة الدولة السورية، ما يلزمها بعدم التدخل فى القرارات الصادرة عن الحكومة السورية، لا سيما بشأن العملية السياسية فى البلاد.

 

وورد فى نص البيان، تأكيد الدول الثلاثة على أن الحل للنزاع السورى سياسى وليس عسكريًّا، وهو ما يُعدّ تراجعًا من أردوغان الذى يدعم فصائل المعارضة المسلحة بالمال والسلاح، وكان الرئيس التركى قد صرح فى عام 2012 بأن صلاته فى "الجامع الأموى" بالعاصمة السورية دمشق، وزيارته لقبر صلاح الدين الأيوبى، باتت قريبة، وهو ما وصفه دبلوماسيون بأنه دعم تركى للفصائل المسلحة التى تحارب الجيش السورى.

 

تركيا تتراجع عن مواقفها السابقة وتعترف بالدولة السورية الوطنية

وفى تراجع سياسى واضح فى موقف تركيا التى كانت ترفض الحوار مع بشار الأسد وتصفه بـ"الرئيس غير الشرعى"، أعربت أنقرة وطهران وموسكو وفق البيان الصادر عن وزراء خارجيتها فى لقائهم أمس، عن استعدادها للمساعدة فى بلورة وضمان مستقبل أى اتفاق تفاوضى بين حكومة سوريا والمعارضة وجها لوجه.

 

وأكد نائب وزير الخارجية الروسى، ميخائيل بوجدانوف، المبعوث الخاص للرئيس الروسى فلاديمير بوتين للشرق الأوسط وأفريقيا، أن موسكو أبلغت جميع الأطراف المعنية بنتائج لقاء الوزراء الثلاثة فى موسكو، موضّحًا فى تصريح صحفى أن موسكو على اتصال دائم مع فرنسا والصين والدول الأخرى "التى تلعب دورًا بالغ الأهمية فى الأمور الدولية والإقليمية، بشأن هذا الموضوع، بما فى ذلك البحث عن الحلول الأفضل لجميع المشكلات المتعلقة بتسوية الأزمة السورية".

وأشار "بوجدانوف" فى تصريحاته، إلى أن واشنطن سيتم إبلاغها، هى الأخرى، بنتائج المحادثات الروسية التركية الإيرانية التى استضافتها موسكو، فى حال إبداء الولايات المتحدة الأمريكية اهتماما بها.

 

أمريكا: اللقاء يخرج عن نطاق عمل المجموعة الدولية لدعم سوريا

وفى أول رد فعل أمريكى على الاجتماع الثلاثى، الذى كشف مدى الخلاف الأمريكى – التركى حول الملف السورى، أكد المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، جون كيربى، أن واشنطن استنادًا لنص البيان الختامى لاجتماع موسكو، تعتبر أن هذا اللقاء يخرج عن نطاق عمل المجموعة الدولية لدعم سوريا، موضحا أن الدول الثلاثة لا ترى فى اجتماعها جزءًا من المشاورات الطبيعية للمجموعة التى لا تزال قائمة، مثل قرار مجلس الأمن الذى أسسها، على حد قول "كيربى".

 

وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية: "لما زلنا مقتنعين بأن هذا الأمر يجب تطبيقه تحت إشراف أممى، وإن ستيفان دى ميستورا وفريقه هم الوسطاء المناسبون لإدارة هذه المشاورات".

  68743-%25D8%25AC%25D9%2588%25D9%2586-%25D9%2583%25D9%258A%25D8%25B1%25D8%25A8%25D9%2589.jpg&key=347aaa94611023e9d533544c124579428050f755789bfd4e359c992d886f1db6

مبعوث الأمم المتحدة: استئناف مفاوضات الأطراف السورية 8 فبراير

من جانبه، استبق مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا الاجتماع الثلاثى فى موسكو، بالتأكيد على أن المفاوضات بين مختلف الأطراف السورية ستُستأنف فى الثامن من فبراير المقبل فى "جنيف" بسويسرا، وأشاد ستيفان دى ميستورا باعتماد قرار بشأن حلب فى مجلس الأمن الدولى، موضحا أن "الأمم المتحدة تنوى الدعوة إلى هذه المفاوضات فى جنيف فى الثامن من فبراير".

 

ويأتى إعلان "دى مستورا" عن استئناف المفاوضات بعد توقفها لعدة أشهر، وربطها بالصراع العسكرى المسلح فى البلاد، ما يعد بارقة أمل نحو إيجاد صيغة حل سياسى للأزمة السورية.

 

ضبابية المعارضة السورية قد تقود لإعادة هيكلة الهيئة العليا للتفاوض

وتعانى المعارضة السورية لا سيما الهيئة العليا للمفاوضات، من حالة ضبابية واضحة فيما يخص رؤيتها للحل السياسى فى البلاد، فيما رجح دبلوماسيون إعادة هيكلة الهيئة العليا للتفاوض، بحيث يتم ضم عناصر فاعلة من المعارضة السورية، وتمتلك رؤية واضحة للحل السياسى فى سوريا.

 

وفى سياق متصل، نجحت روسيا فى التأكيد على شرعية الحكومة السورية بين أروقة الأمم المتحدة، وذلك من خلال إضافة فقرة فى مشروع القرار الفرنسى الأخير - بشأن إرسال مراقبين إلى حلب - تدعو لتمكين الأمم المتحدة ومسؤولين آخرين من مراقبة عمليات إجلاء المدنيين من شرق حلب وضمان سلامتهم، وهو ما سحمت به الحكومة السورية، إذ أعلن متحدث باسم الأمم المتحدة أن دمشق سمحت للمنظمة الدولية بإرسال 20 موظفًا إضافيًّا من موظفيها إلى شرق حلب لمراقبة عمليات الإجلاء المستمرة.

 

وقال متحدث الأمم المتحدة: "ليس لدينا تصريح خاص بالأمم المتحدة بالتعامل مع الحافلات، لذا فإننا غير قادرين على الدخول والتواصل مع الناس، وهذا لا يقلل من مخاوف الحماية التى لدينا ولا تزال لدينا"

 

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

كنت مقتنعا ان علاقة اردوغان السيئة معنا ليست بسبب دعم الحمقى الذين يرعاهم عنده ولكن بسبب مصلحة ضاعت عليه. اليوم صرت متأكدا من هذا وانه سيبيع من عنده عن قريب مقابل السعر المناسب وربما حتى مجانا للمجاملة.

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

لم ينتهي الوضع بعد 

 

 

القادم اسوء بالنسبه لكل من دعم الارهاب وقدم ولو سنتا واحدا ساهم به في قتل وتشريد الابرياء تحت اي حجه واهيه لا قيمه لها 

 

 

اردوغان الان عاريا تماما كما ولدته امه امام الدب الروسي ليفعل به كيف شاء خصوصا بعد مقتل السفير والروس سوف يمتصون الدم التركي حتي اخر قطره 

 

 

علي الجميع ان ينسي تركيا فهي الان في محنه ما بعد السفير الروسي ولا تملك من امرها شيئا الا الطاعه العماياء لبوتين 

 

 

المشكله الحقيقيه التي ستواجه الجميع هي العائدون من سوريا لانهم قنابل واحزمه ناسفه لبلدانهم كما كان العائدون من افغانستان وغيرها 

 

 

تبلور الصوره الاخيره في التحالفات الجديده لم ينتهي بعد ومن حجز مقعده مبكرا وسط الكبار كمحارب للارهاب فقد انجاه صدقه وعمله 

 

 

ومن تلطخت يده بدماء الابرياء  ستظل الي الابد تطارده اللعنات بعد ان باعه الكبار في سوق النخاسه بدراهم معدوده لانه لا يستحق اكثر من هذا 

 

 

بل تركوه علي قارعه الطريق يبكي علي كل شئ فقده حتي الشرف والاخلاق سلبوها منه بارادته 

مشاركة هذا المُحتوي


رابط المُشاركه
Share on other sites

إنضم إلينا لإضافة تعليقك ...

يجب أن تكون أحد أعضاء هذا المنتدي لتتمكن من إضافة تعليق و التفاعل مع الموضوع.

إنشاء حساب

الإنضمام للمنتدى لا يستغرق سوي دقيقة واحدة !

تسجيل حساب جديد !

تسجيل الدخول

هل أنت عضو مسجل لدينا بالفعل؟ سجل دخولك هنا.

تسجيل الدخول الآن

×